.
 BREFAC NEWS
قضية رمي فتاة من تل صخري.. اعتقال صديقها وتقديمه للمحكمة

كشفت تحريات مصالح الدرك الملكي في سيدي بوزيد أن جريمة قتل فتاة من أعلى تل صخري في شاطئ منتجع سيدي بوزيد السياحي، لم تكن من طرف مجهول هاجمها رفقة صديقها، وإنما هو نفسه!

وأحيل، أمس الأربعاء، المعني بالأمر على محكمة الجنايات في الجديدة، لينطلق قاضي التحقيق في استجوابه تفصيليا.

وأنهت عناصر الدرك تحقيقها حول إلقاء فتاة عشرينية من تل صخري في شاطئ المنطقة، يوم الأحد الماضي، بعد رواية صديقها، الذي كان برفقتها حين وقوع الحادث، والذي أكد أنهما تعرضا لهجوم من طرف شخص آخر.

وامتد التحقيق إلى أن ارتبك صديق الضحية، فأعاد رواية أخرى، وقال إن قدمها زلت، ففقدت توازنها، وسقطت من تلقاء نفسها.

وتعود فصول الحادث إلى، مساء الأحد الماضي، حين تقدم شاب ببلاغ إلى مركز الدرك الملكي في منتجع سيدي بوزيد، يفيد أن  فتاة كانت برفقته رُميت من طرف شخص آخر هاجمهما، ما تسبب في مقتلها، وهو ما دفع الدرك يرافقونه إلى مسرح الجريمة، حيث عاينوا الجثة، قبل انتشالها من بين الصخور.

وأكد الشاب أنه كان رفقة صديقته الضحية، قبل أن يفاجئهما شخص مجهول، ورمى بها من أعلى الصخور، بينما تمكن هو من الفرار، والتوجه مباشرة إلى مركز الدرك للتبليغ عن الجريمة، التي تبين فيما بعد أنه مشتبه فيه في ارتكابها.

 

Publié le 07/12/2017
Alyaoum 24 / سياسة
Pays: Maroc
Web: www.alyaoum24.com
Ajuster la taille du texte Augmenter la taille de la police Diminuer la taille de la police
Partagez cet article sur